ديناميكية الثورة السورية
تاريخ الإضافة: 8/17/2013 2:31:35 PM
Bookmark and Share              Balatarin

سني نيوز : ماجد حمدون : إن التحليل العلمي الموضوعي لواقع الثورة الوطنية الديمقراطية في سورية  ومعرفة آلية اشتغالها وتطور مراحلها وتبدل أحوالها ، يتطلب الرؤية المنظومية ذات الأبعاد المتعددة ، وسلوك سبيل القراءة الديناميكية المتجددة ، والتخلي عن القراءة الاستاتيكية الجامدة ، حيث إن الثورة ليست معطىً ثابتاً ، أو برنامجاً حرفياً معداً مسبقاً ، بل هي ظاهرة ديناميكية متحولة ، نتيجة العلاقة الجدلية القائمة بين معطياتها المتعددة والمترابطة والمتفاعلة ، سواء الداعمة للثورة أو المناوئة لها .

ولعل أبرز المعطيات التي تلعب الدور الرئيس في ديناميكية الثورة وتحولاتها هي :

• إصرار الشعب الثائر على استكمال مسيرته الثورية الكبرى رغم التضحيات الجسام ، لوعيه أن كلفة بقاء النظام أصبحت أعلى من كلفة تغييره ، وأن أي توقف عن منازلته لا تعني سوى الذهاب للقبور أو السجون أو المنافي .

• التدهور المستمر في الأحوال المعيشية للمواطنين في الغذاء والصحة والسكن والتعليم والمواصلات .... نتيجة لثورة طال عمرها.

• التباين بين العوامل الداخلية مجسداً بالقوى المحركة والمشاركة والداعمة والمثبطة ، والعوامل الخارجية ممثلة بمواقفها العربية والإقليمية والدولية التي تتحرك وفق حزمة مصالحها غير المتطابقة مع أهداف الثورة .

• الاختلاف الحاصل بين الأهداف العامة والأهداف الخاصة للقوى الثورية المتعددة ، والمحاولات المستمرة لإعادة ترتيب أولوياتها .

• تطور أهداف الثورة ، بدءاً من المطالبة بتحسين سلوك النظام إلى المطالبة بفترة انتقالية على قاعدة رحيله إلى المطالبة بإسقاطه بجميع ركائزه ورموزه.

• فيض تداعيات الثورة في الداخل على الجوار العربي والإقليمي ، مما يستدعي بالضرورة تحديد مواقف و اتخاذ اجراءات  وردود أفعال متباينة .

• ازدواجية الصراع  .. الصراع في سورية بين القوى الوطنية الديمقراطية والقوى الاستبدادية ، والصراع على سورية بين القوى الإقليمية والدولية ، حيث إن نجاح الثورة السورية وإسقاط النظام سيكون له تأثيرات و مضاعفات كبيرة على الجوار العربي والإقليمي والدولي  نتيجة الموقع الجغرافي الهام لسورية من جهة ، وحيوية شعبها العظيم من جهة أخرى .

النتيجة /  أن الثورة كانت وما زالت حالة دينامكية متغيرة باستمرار ،لذا  كان تأسيس المطبخ النظري الدائم الذي يتولى تحليل أطوارها  و توصيف منعرجاتهاضرورة موضوعية تفرض نفسها, و الذي يتولى تقديم نتائج قراءاته الدينامكيه المستمرة  إلى أصحاب القرار لاتخاذ الإجراءات المناسبة على ضوئها.   

عاشت سورية حرة أبية .. وعاش شعبها العظيم

**********

عدد مرات القراءة:
11126

Bookmark and Share              Balatarin
 
 
اسمك :  
نص التعليق : 
 
      
 
 
 
إلغــاء الاشتــراك
اشتــراك
 
ليس هناك حل إلا أن يفيق الشعب الإيراني من سكره، و يتحرر من أسر أصحاب العمائم،...
يستطيع داعش أن يعرقل الأمن في بيوت الله في العالم العربي و يعجز عن مساس الأمن...
أ بعد هذا ألا ينبغي للساسة السعوديين أن يعيدوا النظر في التعامل مع مثل هذه...
لماذا السياسات الغربية في العالم الإسلامي تتسم بالعشوائية وفقدان الحنكة...
إن أول صفة وردت في القرآن الكريم للمؤمنين والمسلمين هي الإيمان الغيب، قال...
إن التحليل العلمي الموضوعي لواقع الثورة الوطنية الديمقراطية في سورية ومعرفة...
يوم بعد يوم تضيق الحلقة على نظام بشار الاسد وكلما زاد الخناق أصبح وضع حزب الله...
تعتبر الأعياد من شعائر الأديان، فمن دان بدين احتفل بأعياده، ولم يحتفل بأعيادِ...
أكتب هذا المقال من القاهرة، ومن مدينة الإنتاج الإعلامي بالتحديد، حيث لمست مدى...