الموساد وراء القبض على زعيم كردستان عبدالله أوجلان في كينيا
تاريخ الإضافة: 3/4/2010 12:27:41 AM
Bookmark and Share              Balatarin

سني نيوز :  ذكرت مصادر صحفية تركية أن جهاز الاستخبارات الاسرائيلي "الموساد" هو الذي نفذ عملية اعتقال زعيم منظمة حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان فى كينيا عام 1999.

وذكرت صحيفة "وطن" التركية " أن رئيس الوزراء التركي الراحل بلوند أجاويد طلب من رئيس الوزراء الإسرائيلي في ذلك الوقت بنيامين نتنياهو بتقديم مساعدة لتركيا فى القبض على أوجلان.

وأضافت الصحيفة "بناء على ذلك تم تشكيل فريق من الموساد الإسرائيلى من 6 عناصر لتنفيذ عملية القبض على أوجلان، وبدأ الفريق الإسرائيلى متابعة جميع تحركات أوجلان بكل من سوريا وإيطاليا وروسيا والبرتغال حتى التوصل لمعلومة بأن أوجلان انتقل لكينيا".

وتابعت الصحيفة" بعد ذلك انتقل فريق الموساد مباشرة إلى كينيا، حيث هناك علاقات وتعاون كبير بين الموساد وجهاز المخابرات الكينى ومن ثم نفذت عملية إلقاء القبض على أوجلان في 15 فبراير/شباط 1999، وتم تسليمه لفريق من المخابرات التركية والقوات الخاصة".

وأشارت الصحيفة الى "أن أجاويد طلب من نتنياهو أن تبقى العملية التي نفذها الموساد في طي الكتمان حتى يبدو أمام الرأي العام التركي أن الحكومة التركية هي التي تمكنت من القبض على اوجلان الذي تسبب فى الكثير من الإزعاج لتركيا".

وكانت أجهزة الاستخبارات التركية أعلنت اعتقال أوجلان بمساعدة أجهزة الاستخبارات الأمريكية في كينيا، ونقل أوجلان إلى تركيا حيث حكم عليه بالإعدام بتهمة "الانشقاق" في يونيو/حزيران 1999، لكن الحكم تحول سنة 2002 إلى السجن مدى الحياة بعد إلغاء عقوبة الإعدام.

 وشن حزب العمال الكردستاني الذي أدرجته تركيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على لائحة المنظمات الإرهابية، حركة تمرده في وجه أنقرة سنة 1984. وأسفر النزاع عن سقوط أكثر من 45 ألف قتيل حسب الجيش التركي.

المصدر : لجينيات .

 

عدد مرات القراءة:
10880

Bookmark and Share              Balatarin
 
 
اسمك :  
نص التعليق : 
 
      
 
 
 
إلغــاء الاشتــراك
اشتــراك
 
 
 
  احتمال ان يكون هذا صحيح


  هل تم اعدامه؟


  اضحكو معي هههههههههه خزينة ايران فارغة ،،، افرغ الله عقولكم يا كذابين وهل تعلمون ان ايران ليس مديونة لأحد والعكس لها أموال بالخارج مائة وثلاثون مليار دولار ، وبعد النووي تستلم مائة مليار دولار وايضا انظروا الدول الغربية تتسابق الى ايران لإيرام معاهدات تجارية تقدر بأربعمائة دولار كمعاهدات أولية . وإنتم يا كذابين يا خداعين تقولون خاوية، خوت عروشكم ، فكونوا على علم ان جميع ما تكتبون هنا اقرءه وأقوم بتصويره بنفس اللون وذكر موقعكم واسلمه لاخواني واحبابي السنة وهم بدورهم يعرفوا الكذب ويتحولوا شيعة


  اضحك على قذارة كذبكم يا كذابين يا اتباع اللواط ونكاح النكاح يا من ترضعون البنت وتصبح حلال اخجلوا قليلا واجعلوا قليل من الذوق عندك ولا نقول أخلاق لان الأخلاق لا يمكن ان يصير عندكم ولكن الذوق حتى بنت الهوى تملكه وبنت الشارع تملكه ،فهنا في الأهواز يستلمون رواتبهم واجازاتهم وحقوقهم ، تكذيون ونحن نتحول الى شيعة لانهم لا يكذبون والله وكلما كذبتم دخلوا أبناء السنة الشرفاء بالتشيخ فشكراا لله وتبا لكم ولاعمالكم الخائبة


  مهما لفقتم ومهما تعمد تم الكذب فجميعه يبطله الله سبحانه ، وكم سنة فأنتم فغيّركم يلفق والنتيجة بالفشل وإيران تسعى سعيا حثيثا وأخيرا نالت جميع مطالبها لان تعمل لله وليس لكسب سلطان ولا مكانه وأخيرا جميع سمومكم ترجع اليكم بالفشل والخيبة ولن يفلح الساحر ولا الكذاب في سعيه وأحسن من الصدق لا يوجد وانتم تكذبون فوالله ان العالم والقارى يعرف كذيكم وحيلكم ونقول ان الاسلام في رفعة وتقدم الاسلام عن طريق ايران هو الصحيح اخوكم ابو منذر السني سابقا والشيعي حاليا ملاحظة ، لماذا تشيعت وصدقوني،السبب انتم