هل تُقاضي شركة مرسيدس سجن صيدنايا؟ كيف ردّ المجاهدون الأفغان في الثمانينيات على خدع الهدن الروسية المحلية؟ دولة الميليشيات القادمة في العراق نحن القنبلة النووية السعودية يا إيران .. وداعا للمدارس الدينية إلى الأبد! إهانة العلماء والاستخفاف بهم من قبل السلطات الطاجيكية 15 قتيلا لحزب الله و 8 لحرس الثوري الإيراني بحلب نزوح بعد قصف إيراني لمنطقة حدودية بكردستان العراق قتلى بريفي دمشق وإدلب وتواصل المعارك بحلب القوات العراقية تهجّر عشرات العائلات بمحافظة صلاح الدين طرف الخيط الشيعة... ومحرم طرف الخيط الشيعة... ومحرم المعارضة تفك الحصار عن الأحياء الخاضعة لها حلب ناشط من 21 أعدمتهم إيران: تهمتنا أننا كُرْد وسُنّة شهيد برصاص الاحتلال جنوب نابلس الجولاني يعلن فك ارتباط جبهة النصرة بالقاعدة هيئة علماء المسلمين تناشد الشعب العراقي والامة باغاثة النازحين مقتل 91 مدنيا واصابة المئات نتيجة الغارات الجوية على حلب الهيئة تدعو أهالي تكريت الى غاثة النازحين من قضاء الشرقاط الرد على الانقلابيين بنقل المعركة من الداخل لعدو الخارج في الشام إيران.. الموقف من الانقلاب في تركيا يعكس انقلابًا دمويًا سيلتهم فتيان الثورة
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

إيران تجند الأطفال للإرهاب
تاريخ الإضافة: 5/27/2016 4:41:10 PM
Bookmark and Share              Balatarin

إيران تجند الأطفال للإرهاب وهذا ما تقوم به لخدمة أهداف الكيان الصهيوني

فيما يواصل النظام الإيراني عمليات تجنيد أطفال، للزج بهم في جبهات القتال التي تديرها طهران في كل من سوريا والعراق واليمن، حذر باحث ومتخصص في الشأن الإيراني من أن نظام الملالي يمهد لحرب طويلة الأمد في المنطقة، ويسعى إلى تكوين جيش قوامه الأطفال، الذيت يتربون على الطاعة العمياء لنظام الملالي، والدفاع عن إيران، وإن كلفهم ذلك حياتهم. مضيفا أن ذلك يأتي  ضمن برنامج دعائي، بثته قنوات إيرانية رسمية، يُظهر أطفالا ينشدون أغنية من إنتاج "الباسيج" يستعدون فيها للذهاب للقتال في سوريا والعراق، بأمر من المرشد الأعلى علي خامنئي.

هذا في الوقت الذي أشارت فيه مصادر إلى أن دعوة النظام الإيراني، لم تقتصر على الأطفال الإيرانيين فحسب، بل وصلت إلى الجاليات الأفغانية في إيران من خلال دعوة أفرادها إلى التطوع في ألوية الحرس الثوري للذهاب إلى سوريا، والانضمام إلى "لواء فاطميون" الأفغاني الذي يقاتل إلى جانب قوات الأسد بهدف حماية مقام السيد زينب والمقدسات، حسب ما يروج الإيرانيون. هذا فيما كانت صحيفة دايلي ميل البريطانية قد نشرت مقطع فيديو لتجنيد الأطفال، جاء بعنوان "شهداء لحماية الأضرحة المقدسة"، وبثته إيران على التلفزيون الرسمي، داعية الأطفال من خلاله للقتال في سوريا.

ويحذر المحلل السياسي حمدان الشهري من مخططات إيرانية طويلة المدى،  لنشر الفوضى والإرهاب في المنطقة بأسرها، مشيراً إلى أن طهران لا تمانع مطلقاً في التحالف مع أي أطراف أو استخدام أي وسائل ولو كانت غير مشروعة، من أجل تنفيذ مخططاتها الإجرامية، مستشهداً بتوجه إيران الأخير إلى استخدام الأطفال وقوداً في معاركها من أجل تكوين جيوش شرسة، تنفذ الأوامر الصادرة لها، دون تفكير أو تردد.

وأضاف الشهري أن "إيران اعتادت استغلال المليشيات المرتزقة وكل الخارجين على القانون، لتنفيذ عملياتها الإرهابية في مناطق متعددة من العالم، وبخاصة في المنطقة العربية، كما درجت على تجنيد  الأطفال في تلك العمليات، بعد تدريبهم وتأهيليهم على أيدي قوات الباسيج، التي تدبر وتخطط لنشر الإرهاب في مناطق متفرقة من العالم، وأعتقد أن استخدامها الأطفال يشير إلى وحشية هذا النظام وقسوته في استخدام كل من ينفذ له أعراضه الدنيئة، ويشير أيضا إلى أن طهران لا تبالي بأعمار الأطفال وحقوقهم في العيش في سلام، وفي جو هادئ، وحقهم في اللعب والمرح والتعليم، حتى يصبحوا رجالاً ينفعوا دينهم ووطنهم".

وعاد الشهري ليؤكد أن "ما تفعله إيران اليوم من مجازر وجرائم والمشاركة في نشر الإرهاب، هو نفسه ما تفعله داعش في العراق وسوريا، وجماعة الحوثيين في اليمن، وحزب الله في لبنان، وبقية المليشيات المسلحة المرتوقة، التي تنشر الدمار والخراب في كل من يدفع لها"، مشيراً إلى أن "الحوثيين سبق أن استخدموا الأطفال في المعارك الأخيرة التي خاضوها ضد القوات النظامية، في تجاوز صريح للأعراف والقوانين الدولية، التي تحرم مثل هذا الأمر، وترى فيه تعدياً صريحاً على حقوق الأطفال".

  وأشار الشهري إلى أن "لجوء إيران إلى استخدام الأطفال في العمليات القتالية التي تساندها، سواء في العراق أو سوريا أو غيرهما، يكشف عن خطط طهران بعيدة المدى في إيجاد جيل من المقاتلين الشرسين، الذين يقاتلون منذ نعومة أظفارهم، مما يربي في نفوسهم القسوة والحدة والغلظة الكره والبغض لكل المجتمعات المسالمة والهادئة، وهو ما يجعلهم يؤمنون بالارهاب والقتل والتدمير، ويتشربون الحقد على الآخرين،  كما ينبىئ هذا الأمر إلى رغبة إيران في التمهيد لحرب طويلة المدى، تحتاج فيها إلى مقاتلين من نوع خاص، خاضعين لها ويلبون تعليماتها دون تفكير أو تردد".

مؤكداً أن "إيران سنت قبل فترة قوانين وأنظمة جديدة، تمنح بمقتضاها الجنسية لكل من يموت أو يُقتل دفاعا عنها، وفي هذا إشارة واضحة وجلية إلى المخططات الإيرانية في تحفيز الشيعة في كل من باكستان وأفغانستان والعراق على الانخراط في الحروب المعارك التي تشعل إيران فتيلها في أماكن متفرقة من العالم، وأؤمن أن هذا يأتي في إطار الخداع الذي تمارسه طهران على هذه الجنسيات".

وأوضح الشهري أن "المعارك والفتن التي تنشرها إيران في المنطقة، لا تخدم أحداً سوى الكيان الإسرائيلي، وذلك عن طريق زعزعة استقرار الدول الإسلامية المسالمة، وتعمل على استنزاف مقدراتها وخيراتها، وأعتقد في الوقت نفسه، أن إيران نفسها ما هي إلا أداءة طيعة، لإضعاف المسلمين وتشتيت أمرهم، وهذه الأداة يستغلها كل من يضمر الشر لهذه المنطقة وكل من يريد النيل منها". وقال: "حدث هذا الضعف في العراق التي أصبحت اليوم مرتعاً للإرهاب والإرهابيين، كما يحدث حالياً في سوريا التي باتت شكوكة في حلق الأمة العربية والإسلامية، حيث تدعم إيران النظام على قتل شعبه وتدمير مقدرات البلد، كما يحدث الآن في العراق التي تتحكم فيها إيران، وحولت حكومته إلى حكومة صورية، لا صلاحيات لها، وتتلقى التعليمات من إطهران، ويحدث في لبنان التي لا يوجد بها رئيس من أكثر من عامين، ويتحكم فيها حزب الله الذي تدعمه إيران وتمده بالمال والسلاح، من أجل إضعاف هذا البلد المسالم"، مؤكداً أن "هذا المشهد يشير إلى أمر واحد، وهو أن إيران تحاول أن تضعف دول المنطقة، وتزرع الفشل فيها، وهذا كله يصب ـ كما ذكرت ـ في صالح الكيان الإسرائيلي، الذي يسعد اليوم، لأن إيران تقوم نيابة عنه بهذه المهمة".

ولم يستبعد الشهري أن تخطط إيران إلى تنفيذ اتقافية "سايكس بيكو، بمساعدة أعداء الأمة الإسلامية. وقال: "ستسفر هذه الاتفاقية عن إعادة تقسيم وتفتيت الدول العربية الإسلامية بعد إضعافها، وأخشى أن تنجح إيران ومن يقف خلفها فيما يسعون إليه".  

 

 

عدد مرات القراءة:
2058

Bookmark and Share              Balatarin
 
 
 
 
إلغــاء الاشتــراك
اشتــراك
 
ليس هناك حل إلا أن يفيق الشعب الإيراني من سكره، و يتحرر من أسر أصحاب العمائم،...
يستطيع داعش أن يعرقل الأمن في بيوت الله في العالم العربي و يعجز عن مساس الأمن...
أ بعد هذا ألا ينبغي للساسة السعوديين أن يعيدوا النظر في التعامل مع مثل هذه...
لماذا السياسات الغربية في العالم الإسلامي تتسم بالعشوائية وفقدان الحنكة...
إن أول صفة وردت في القرآن الكريم للمؤمنين والمسلمين هي الإيمان الغيب، قال...
إن التحليل العلمي الموضوعي لواقع الثورة الوطنية الديمقراطية في سورية ومعرفة...
يوم بعد يوم تضيق الحلقة على نظام بشار الاسد وكلما زاد الخناق أصبح وضع حزب الله...
تعتبر الأعياد من شعائر الأديان، فمن دان بدين احتفل بأعياده، ولم يحتفل بأعيادِ...
أكتب هذا المقال من القاهرة، ومن مدينة الإنتاج الإعلامي بالتحديد، حيث لمست مدى...
 
 
  اللهم ثبت أهل السنه علي الحق ساري احفظ شيخنا وأنصره على دينه


  الرجل لا يقيم لقطعان الحداثة من حدثاء الأسنان قدرا و لا هو مهتم بهم بقدر ما يهمه أن يصنع بهم لنفسه مرتبة او ترشح عند الغرب الكافر بمستشرقيه و من لف لفيفهم و ما رسالته للدكتوراة إلا أكبر دليل على ذلك كما كتب عنه الأستاذ الدكتور الفيلسوف أبو يعرب المرزوقي في مقال له تحت عنوان """ دكتوراة عدنان ابراهيم رسالة دكتوراة أم رسالة ترشح لدى الغرب""" ...من حيث كونه رجل جوجل و ويكيبيديا لا أكثر و لا أقل يجمع من هنا و هناك دون تثبت أو تحقيق """ حاطب ليل"" رغم ما يدعيه من أنه لا يتكلم في مسألة حتى يقتلها بحثا


  بسم الله الرحمن الرحيم . يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ...ألآية .


  كذب وافتراء وتلفيق فهذا ديدنكم ومذهبكم الذي تدينون به .. امامكم القنوات الفضائيه الشيعيه وحقيقة شيعة امير المؤمنين علي بن ابي طالب صهر وابن عمه وخليفته الحق الذي انتم مهما كذبتم لن تستطيعوا من اخفاء الحقيقه .. الشيعة ابناء الدليل اينما مال يميل والقرآن الكريم سندهم .. المنشور سخيف لايستحق التعليق لانه كذب في كذب


  في وكيبيديا العبارة:وتعتبر طاجيكستان نفسها دولة علمانية مع الدستور الذي ينص على حرية الدين وقرأت هذا الخبر:قالت صحيفة ديلي ميل البريطانية إن شرطة طاجيكستان أجبرت 13 ألف رجل على حلق لحاهم، وأقنعت 1,700 امرأة بخلع الحجاب بهدف القضاء على الإسلام الأصولي في الدولة ومحاربة التشدد ............